الصفحة الأساسية > المقالات > مقالات في الموقف > مشاركات الموقف > عوني فرسخ > عوني فرسخ

عوني فرسخ

كاتب عربي

مقالات هذا القسم


بريطانيا والاستحقاقات المتوجبة للشعب الفلسطيني (عوني فرسخ)

السبت 18 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017 بقلم عوني فرسخ

في الذكرى المئوية لوعد بلفور، وفي وقفة استعراضية مع نتنياهو، أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي افتخارها بدور بريطانيا بإقامة «إسرائيل». ولم تكن رئيسة وزراء بريطانيا مدعية بما افتخرت به، وإنما عبرت عما هو ثابت تاريخياً من أن استراتيجيي الاستعمار البريطاني تبنوا ودعموا المشروع الصهيوني الذي رأوا فيه الأداة المثلى لخدمة طموحاتهم



انتصار القدس.. الدلالات والتوقعات (عوني فرسخ)

الجمعة 4 آب (أغسطس) 2017 بقلم عوني فرسخ

في أعقاب العملية التي نفذها أبناء العم الثلاثة من عائلة الجبارين في المثلث المحتل، أقامت حكومة نتنياهو بوابات إلكترونية، ونصبت كاميرات مراقبة أمام أبواب المسجد الأقصى، ما شكّل تحدياً للمواطنين العرب ليس في القدس المحتلة فقط، وإنما أيضا في عموم فلسطين،وتم رفض الانصياع للقرار الصهيوني، وذلك بإقدام الجمهور على أداء الصلوات عند أبواب الحرم القدسي



ماذا بعد انتصار إضراب «الحرية والكرامة»؟ (عوني فرسخ)

الجمعة 2 حزيران (يونيو) 2017 بقلم عوني فرسخ

حين أعلن ألف وخمسمئة أسير في سجون ومعتقلات الضفة الغربية المحتلة إضرابهم عن الطعام تحت شعار «الحرية والكرامة»، مطالبين بحقوقهم كأسرى وفق المعايير الدولية لم يكن أحد منهم يجهل أنه إنما بدأ صراع إرادات مع النظام العنصري الصهيوني المعروف تاريخياً باستهانته بالقوانين والأعراف الدولية وله من رعاته على جانبي الأطلسي قوة دولية حامية طالما حالت دون مساءلة صناع قراره عن عدم التزامهم بالقوانين والأعراف الدولية.



إضراب «الحرية والكرامة» (عوني فرسخ)

الجمعة 12 أيار (مايو) 2017 بقلم عوني فرسخ

تحت شعار «الحركة والكرامة»، أعلن أكثر من ألف وخمسمئة أسير في السجون والمعتقلات «الإسرائيلية» في الضفة الغربية المحتلة إضراباً عاماً عن الطعام، وقد توالت مشاركة العديد من الأسرى والمعتقلين بحيث قاربوا الألفين مع بداية الأسبوع الثالث للإضراب، مطالبين بحقوقهم كأسرى وفقاً للمعايير الدولية. وليس بينهم أسير واحد متهم بجنحة أو جناية أخلاقية أو مالية، وإنما هم جميعاً مقاومون للاحتلال



«الاستنزاف» أول حرب خسرتها «إسرائيل» (عوني فرسخ)

الجمعة 7 نيسان (أبريل) 2017 بقلم عوني فرسخ

في تقويم نتائج حرب 1967 كتب الخبير العسكري «الإسرائيلي» حاييم هرزوغ يقول: «بعد حرب الأيام الستة تغير الموقف الاستراتيجي لمصلحة «إسرائيل» تغييراً جذرياً. وأصبحت الأوراق بيد «إسرائيل» في شكل المناطق التي كانت تستخدم كنقاط انطلاق للهجوم على «إسرائيل». وبشكل عام، فإن الانتصار في حرب الأيام الستة كان مذهلاً».. ما أسس لشيوع ثقافة الهزيمة لدى قطاع واسع من النخب العربية، لدرجة أن كثيرين منهم لما تزل أنظارهم مسمرة عند الهزيمة العسكرية في الخامس من يونيو 1967.



تواطؤ مع العنصرية الصهيونية (عوني فرسخ)

الجمعة 31 آذار (مارس) 2017 بقلم عوني فرسخ

أصدرت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا «الإسكوا»، مؤخراً، تقريراً باعتبار «إسرائيل» دولة تمارس التمييز العنصري ضد الشعب العربي الفلسطيني، صاحب الوجود الطبيعي الممتد في وطنه المحتل من النهر إلى البحر. ولما كانت جريمة التمييز العنصري تعتبر في القانون الدولي بمنزلة تالية لإبادة الجنس، وتحسباً من تداعيات القرار الدولي على الكيان الصهيوني، سارعت حكو مة نتنياهو



دعوة ترامب للاعتراف بـ «إسرائيل» دولة يهودية (عوني فرسخ)

الجمعة 3 آذار (مارس) 2017 بقلم عوني فرسخ

لا تُقاس بأي حال بما غدا عليه شعب فلسطين من قدرة على التصدي والممانعة، ومكانة إقليمية ودولية.
وبكل المقاييس يمكن القول بأن فعالية الرئيس ترامب، وقدرة إدارته على فرض ما يدعو إليه، تراجعت عما كانت تستطيعه إدارة الرئيس أيزنهاور. وبالمقابل تبدو فعالية الشعب الفلسطيني اليوم أعظم، وقدرته أوضح على التصدي والصمود، وإفشال المخططات المعادية لحقوقه المشروعة. فضلاً عن أنه غدا يحظى بتأييد قوى التحرر العربية والدولية الأمر الذي لم يكن متاحاً له ماضياً.



قراءة في تاريخ الحراك الوطني الفلسطيني (عوني فرسخ)

الجمعة 17 شباط (فبراير) 2017 بقلم عوني فرسخ

وفي مواجهة تزايد النشاط الصهيوني في الهجرة والاستيطان تشكلت في القدس في يناير /‏ كانون الثاني 1919 «الجمعية الإسلامية - المسيحية الفلسطينية» التي ضمت عضوين من كل مدينة، بحيث تكون قراراتها سارية المفعول في عموم البلاد. وقد حدد قانونها الأساسي غايتها ب «المحافظة على حقوق أبناء الوطن المادية والأدبية، وترقية شؤون الوطن الزراعية والصناعية والتجارية، وإحياء العلم وتهذيب الناشئة الوطنية (د. بيان نويهض الحوت: القيادات والمؤسسات السياسية في فلسطين 1917 1948).



ترامب والقلق الذي أثاره عربياً وإسلامياً (عوني فرسخ)

الجمعة 27 كانون الثاني (يناير) 2017 بقلم عوني فرسخ

ما أبداه الرئيس دونالد ترامب في خطاب تنصيبه من عداء للإسلام والمسلمين، وتأكيد انحيازه غير المحدود ل«إسرائيل» أثار، ولا يزال، قلق ومخاوف غير يسير من المواطنين العرب، كما عكست ذلك حوارات الفضائيات العربية تعقيباً على خطاب الرئيس الأمريكي. وبداية نلاحظ أنه لا يضير الإسلام والمسلمين، العرب منهم وغير العرب، عدم دعوة من يمثل مسلمي الولايات المتحدة لحفل تنصيب الرئيس ترامب



تطور مقاومة فلسطينيي 1948 (عوني فرسخ)

الجمعة 20 كانون الثاني (يناير) 2017 بقلم عوني فرسخ

شهدت فلسطين المحتلة سنة 1948 خلال الأسبوعين الماضيين إضراباً عم جميع المدن والبلدات العربية، أعقبته تظاهرة حاشدة دعت لها «لجنة المتابعة العربية العليا». وذلك احتجاجاً على هدم أحد عشر منزلًا لمواطني مدينة قلنسوة بحجة بنائها من دون ترخيص. علماً أن المواطن العربي يبني من دون ترخيص ليس انطلاقاً من موقف وطني متحدياً سلطة الاحتلال، وإنما نتيجة تعسفها في إصدار تراخيص البناء للعرب



الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 575052

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع مشاركات الموقف  متابعة نشاط الموقع عوني فرسخ   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010