الصفحة الأساسية > المقالات > مقالات في الموقف > مشاركات الموقف > محمد السعيد ادريس > محمد السعيد ادريس

محمد السعيد ادريس

كاتب عربي

مقالات هذا القسم


الجانب الآخر من صورة دولة الاحتلال (محمد السعيد ادريس)

الجمعة 10 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

الذين شاركوا بنيامين نتنياهو، رئيس الحكومة «الإسرائيلية» وزوجته سارة، تلك الاحتفالية التي عقدها في منزله الشهر الفائت على هامش ما يسمى ب «عيد العرش»، ضمن ندوة جرى تنظيمها عن «الكتاب المقدّس» صدمتهم «هواجس نتنياهو» عن مستقبل «إسرائيل»



تحديات تواجه المصالحة الفلسطينية (محمد السعيد ادريس)

الجمعة 22 أيلول (سبتمبر) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

بكل المعاني يمكن القول إن ما نجحت مصر في تحقيقه من توافق بين حركة «حماس» والسلطة الفلسطينية كان مفاجأة سارة، لكونه يحمل مؤشرات فرصة مؤاتية لاستئناف جهود المصالحة الوطنية، والانخراط مجدداً في ترميم المشروع الوطني الفلسطيني الذي نالت منه



سياسة اللامعقول بين مودي ونتنياهو (محمد السعيد ادريس)

الجمعة 14 تموز (يوليو) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

كسرت زيارة رئيس الحكومة الهندية ناريندرا مودي للكيان الصهيوني التي امتدت لثلاثة أيام وهي الزيارة الأولى من نوعها التي يقوم بها رئيس للحكومة الهندية إلى الكيان منذ تأسيسه كل ما هو معقول في السياسة الدولية وتجاوزته إلى عالم اللامعقول. كان من نوادر اللامعقول



رسائل «اجتماع البراق» في زمن الحصاد «الإسرائيلي» (محمد السعيد ادريس)

الجمعة 23 حزيران (يونيو) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

الصراع الإقليمي المحتدم الآن، والمتجه صوب الخليج بسبب الأزمة القطرية، يمثل فرصة سانحة لم يكن أحد يتوقعها داخل الكيان الصهيوني، كي يلتف بنيامين نتنياهو على مشروع الرئيس الأمريكي للسلام الذي مازال غائماً، ومنعدم الملامح، ورغم ذلك يخشاه نتنياهو، لسبب أساسي هو أن نتنياهو «يكره التحولات



إعدام الأسرى ونظرية الأمن «الإسرائيلي» (محمد السعيد ادريس)

الجمعة 21 نيسان (أبريل) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

عندما يطالب وزير «إسرائيلي» كبير بإعدام الأسرى الفلسطينيين، رداً على إعلانهم الإضراب المفتوح الذي صادف «يوم الأسير الفلسطيني» (17/‏4/‏2017)، فإن هذا الموقف بما يعكسه من «جنون في الوعي» يفضح أحد أهم أركان «نظرية الأمن الإسرائيلية»، التي تعتبر في واقع الأمر ليس مجرد نظرية أمنية، بل هي «نظرية الوجود الصهيوني» ذاته على أرض فلسطين. كل ما فعله الأسرى الفلسطينيون أن ما يقرب من 1500 أسير من كافة القوى الوطنية الفلسطينية، يقودهم الأسير القيادي الفتحاوي مروان البرغوثي



تطبيع مدفوع الثمن مقدماً (محمد السعيد ادريس)

السبت 4 شباط (فبراير) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

لن يكون جديداً أي حديث عن أدوار «إسرائيلية» محورية في الأزمة السورية منذ تفجرها عام 2011، لكن الجديد هو كل هذا الحرص «الإسرائيلي» على جني ثمار هذا الدور، ورسم تفاصيله قبل أن تتوقف المدافع في سوريا، انطلاقاً من قناعة مضمونها أنه إذا لم تحصل «إسرائيل» على هذا الثمن مقدماً، فإنها قد لا تتحصل عليه بعد أن تستقر الأوضاع، خصوصاً أنه ليس هناك من في مقدوره



صدامات ترامب المزدوجة (محمد السعيد ادريس)

الجمعة 27 كانون الثاني (يناير) 2017 بقلم د. محمد السعيد ادريس

حرص الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب خلال حفل تنصيبه رئيساً للولايات المتحدة على تأكيد التزاماته التي سبق أن تعهد بها في «خطاب الانتصار»، عقب إعلان فوزه في الانتخابات الرئاسية، وهي الالتزامات نفسها التي وعد بها طوال حملته الانتخابية وفي مقدمتها شعاره: «سوف نجعل أمريكا عظيمة مجدداً». وقتها فرض سؤال مهم نفسه هو: هل يستطيع؟



موسكو و«إسرائيل» والرهان الصعب (محمد السعيد ادريس)

الأحد 26 حزيران (يونيو) 2016 بقلم د. محمد السعيد ادريس

تزامن الخطاب الذي ألقاه الرئيس السوري بشار الأسد أمام مجلس الشعب (البرلمان) مع لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع بنيامين نتنياهو رئيس حكومة الكيان الصهيوني في موسكو (7/6/2016) قد لا يكون محض صدفة، فخطاب الأسد اعتبره البعض سجالاً مكشوفاً وغير مباشر مع الرئيس الروسي في محاولة من الأسد لضبط الأداء الروسي فيما يتعلق بمصير ومستقبل سوريا حيث تعمد الأسد توجيه رسائل جوهرها أن «سوريا لا تزال تمسك بقرارها، ولن تقبل بالوصاية»، وفي ذات الوقت جعل من قضية



موقع الخليج في سياسات إيران بعد النووي (محمد السعيد ادريس)

السبت 29 آب (أغسطس) 2015 بقلم د. محمد السعيد ادريس

كل ما يحدث هذه الأيام من أحداث وتطورات وتفاعلات متداخلة تخص الأزمات العربية في سوريا والعراق واليمن، ومعها أيضاً لبنان وليبيا، فإن العلاقات الإيرانية - العربية، وفي القلب منها العلاقات «الإيرانية - الخليجية» على وجه الخصوص، بدأت تشهد تحولات مهمة ضمن تداعيات التوقيع على الاتفاق النووي مع إيران، بحيث



الدور التركي الجديد في الشرق الأوسط (محمد السعيد ادريس)

الثلاثاء 7 تموز (يوليو) 2015 بقلم د. محمد السعيد ادريس

قدمت الانتخابات البرلمانية التركية الأخيرة التي جرت يوم الأحد (7 يونيو/ حزيران) درساً مهماً للدول العربية قبل غيرها. فمعظم الدول العربية تعاملت في العامين الأخيرين مع تركيا باعتبارها رجب طيب أردوغان، أو حكومة رجب طيب أردوغان. فقد غابت الدولة التركية والمجتمع والشعب بكل مكوناته السياسية والاجتماعية



الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 575998

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع مشاركات الموقف  متابعة نشاط الموقع محمد السعيد ادريس   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010