الجمعة 18 تشرين الثاني (نوفمبر) 2011

الولايات المتحدة تطلق صاروخاً بسرعة تزيد عن سرعة الصوت

الجمعة 18 تشرين الثاني (نوفمبر) 2011

استكمل «البنتاغون» يوم أمس، الخميس، تجربة ناجحة في إطلاق صاروخ موجه سري قادر على تجاوز سرعة الصوت.

وجاء أن صاروخ التجربة الذي يحمل اسم «سلاح فوق صوتي متطور AHW» انطلق في طبقات الجو العليا فوق المحيط الهادي بسرعة تزيد عن سرعة الصوت قبل ضرب هدف يقع في جزر مارشال، ويبعد نحو 4 آلاف كيلومتر عن مكان الإطلاق في هاواي.

ورفض «البنتاغون» الكشف عن سرعة السلاح الجديد المتطور، إلا أن مصادر في وزارة الدفاع الأمريكي قالت إن الهدف من التجربة هو جمع معلومات بشأن الديناميكا الهوائية والتوجيه والتحكم وتكنولوجيا الحماية الحرارية.

وجاء أن مشروع البنتاغون لتطوير صاروخ «فوق صوتي» هو جزء من مشروع يطلق عليه «هجوم عالمي فوري»، وهدفه إتاحة المجال للجيش الأمريكي لضرب أهداف في كل مكان في العالم خلال ساعة.

كما جاء أن هذه التجارب تقودها وكالة الأبحاث التابعة «للبنتاغون» (DARPA).

يذكر في هذا السياق أنه قبل 3 شهور، في آب/ أغسطس، فشلت تجربة ثانية لإطلاق طائرة تزيد سرعتها عن سرعة الصوت تدعى «فالكون HTV-2»، والقادرة على التحليق بسرعة 27 ألف كيلومتر في الساعة.

وعلم أن «البنتاغون» استثمر خلال العام الحالي مبلغ 239.9 مليون دولار في مشروع «الهجوم الفوري»، بضمنها 69 مليون دولار لتطوير الصاروخ الذي أطلق يوم أمس.


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 1 / 14791

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع أخبار  متابعة نشاط الموقع أخبار دولية   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للموقف- تشرين ثاني -2010