السبت 22 آب (أغسطس) 2015

البيت الأبيض :مقتل الرجل الثاني بالدولة الإسلامية في غارة جوية أمريكية

السبت 22 آب (أغسطس) 2015

قال البيت الأبيض يوم الجمعة إن الرجل الثاني في تنظيم الدولة الإسلامية قُتل خلال غارة جوية أمريكية في العراق يوم الثلاثاء في ضربة لهذا التنظيم الذي يسعى لإقامة دولة خلافة عبر العالم الإسلامي.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض نيد برايس في بيان "فاضل أحمد الحيالي المعروف أيضا باسم حاجي معتز... قُتل في غارة جوية أمريكية يوم 18 أغسطس آب أثناء تحركه في سيارة قرب الموصل في العراق إلى جانب المسؤول الإعلامي للدولة الإسلامية أبو عبد الله."

وأضاف "مقتل الحيالي سيؤثر سلبا على عمليات تنظيم الدولة الإسلامية في ظل أن نفوذه يمتد لتمويل التنظيم والإعلام والعمليات والدعم اللوجيستي."

وذكر البيت الأبيض أن معتز كان "المنسق الأساسي" لنقل الأسلحة والمتفجرات والسيارات والأفراد بين العراق وسوريا. وكان المسؤول عن العمليات في العراق وساعد في التخطيط لهجوم التنظيم على الموصل في يونيو حزيران من العام الماضي.

وتشن الولايات المتحدة وحلفاؤها غارات جوية يومية على أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق. وأسفرت ضربة جوية بطائرة بدون طيار الشهر الماضي عن مقتل قيادي كبير في التنظيم في مدينة الرقة معقله في سوريا.

وقالت هارلين جامبير محللة شؤون مكافحة الإرهاب في معهد دراسة الحرب إن معتز كان ضابطا في جيش صدام حسين برتبة مقدم وقام فيما بعد مثل آخرين بتشكيل النواة الأساسية لقيادة تنظيم الدولة الإسلامية وقد اعتقلته القوات الأمريكية في العراق في معسكر بوكا. وأضافت إنه من المرجح أنه انضم بعد خروجه من معسكر بوكا لتنظيم القاعدة في العراق الذي كان موجودا هناك قبل ظهور تنظيم الدولة الإسلامية.

وأبدت جامبير حيرتها من إعلان البيت الأبيض مشيرة إلى إن المسؤولين الأمريكيين قالوا في أواخر عام 2014 إنهم قتلوا معتز في غارة جوية.

وحذر خبير في مكافحة الإرهاب من أن تأثير قتل معتز على التنظيم قد يكون قصير الأجل.

وقال سيث جونز وهو مسؤول سابق بوزارة الدفاع الأمريكية ويعمل حاليا في مؤسسة راند "خبرتي في متابعة الدولة الإسلامية تشير إلى أنهم أظهروا.. القدرة على وضع الأشخاص في مناصب" عندما يقتل مسؤولون بارزون.

وأضاف أن مساحة الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم هي العامل الأكثر الأهمية في تحديد قوته.

واعترف مسؤول أمريكي بذلك ولكنه قال إن موته يلحق الضرر بسمعة التنظيم.

وقال المسؤول‭ ‬"موت معتز يُغيب شخصية رئيسية من تنظيم الدولة الإسلامية ويقوض بشكل أكبر الصورة التي يسعى التنظيم لنشرها وهي صورة التنظيم الذي لا يقهر."


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 0 / 14557

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع أخبار  متابعة نشاط الموقع أخبار دولية   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للموقف- تشرين ثاني -2010