الثلاثاء 29 نيسان (أبريل) 2014

كيري يتراجع عن تصريحاته إزاء العدو وينفيها ...

الثلاثاء 29 نيسان (أبريل) 2014

السجن 6 أعوام على أولمرت

طلب الادعاء العام في "إسرائيل"، أمس، من المحكمة المركزية في "تل أبيب" فرض عقوبة السجن الفعلي لمدة 6 أعوام على الأقل على رئيس الوزراء السابق أيهود أولمرت .
وكانت المحكمة قد دانت أولمرت بارتكاب جريمتي تلقي رشوة في قضية مشروع هوليلاند المعماري في القدس خلال فترة رئاسته بلديتها وكوزير للتجارة والصناعة بين عامي 1993 و2006 .
وفي 31 مارس/ آذار، دانت المحكمة الجزئية في "تل أبيب" أولمرت ومتهمين آخرين بتسهيل القيود القانونية والتقسيمية بهدف إقامة مشروع بناء في جنوبي غرب القدس مقابل المال . وتصل العقوبة القصوى لقبول شخصية عامة رشى إلى 10 أعوام .
ومن جهة اخرى عقد ما تسمى منظمات الهيكل المزعوم اجتماعاً أمس لبحث تكثيف الاقتحامات الجماعية للمسجد الأقصى، في وقت تدرس مؤسسات إسلامية فلسطينية تكثيف تواجد المصلين ورباطهم في المسجد لحمايته من أية اقتحامات وتدنيس .
وحذّرت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث من تبعات دعوات نشرتها منظمات "الهيكل" المزعوم إلى عقد اجتماع طارئ فيما يسمى ب "مركز تراث مناحيم بيغن" بالقرب من البلدة القديمة في القدس المحتلة، اليوم، بعنوان "نُعيد جبل الهيكل"، لبحث سبل تكثيف التواجد اليهودي في المسجد الأقصى وإعادة محاولات الاقتحامات الجماعية، وفشلهم بتنفيذ مخطط الاقتحامات الجماعية وتقديم قرابين الفصح العبري وتأدية طقوس تلمودية خلال الأسبوعين الماضيين، خاصة خلال "الفصح العبري" .
وحسب الإعلانات التي نشرتها تلك المنظمات على المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، فإن عدداً من الوزراء "الإسرائيليين"، وأعضاء في "الكنيست" وصحافيين، سيشاركون في الاجتماع، أبرزهم وزير الاستيطان غلعاد أردان، ونائب وزير الحرب أوري أرئيل، ونائب رئيس الكنيست موشيه فيغلين، ورئيس لجنة الداخلية في "الكنيست" ميري ريغيف . وقالت "مؤسسة الأقصى" إن الاحتلال يحاول تهيئة أجواء جديدة من أجل تنفيذ اقتحامات جماعية، ولمنع أكبر عدد من المصلين من دخوله، والتدخل السافر في صلاحيات دائرة الأوقاف الإسلامية . وأوضحت أن الاحتلال يهيئ الأجواء لفرض واقع جديد في الأقصى بقوة السلاح .

جرحى برصاص العدو في غزة

أصيب عاملان فلسطينيان، أمس، برصاص قوات الاحتلال في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة . وقالت المصادر إن قوات الاحتلال المتمركزة قرب معبر بيت حانون "إيرز"، أطلقت نيرانها في تجاه شبان كانوا يعملون في جمع الحصى ما أدى إلى إصابة اثنين منهم بجروح . وذكر المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة في بيان، أن عاملين (30 عاماً) و(19 عاماً) أصيبا بعيارين ناريين في ساقيهما .
ومن جهة اخرى أعلنت قيادية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الليلة قبل الماضية، أن انسحاب ممثلي الجبهة من الجلسة الختامية للمجلس المركزي المنعقد في رام الله، جاء احتجاجاً على استمرار المفاوضات .
وقالت خالدة جرار عضو المكتب السياسي للجبهة "انسحبنا من الجلسة الختامية لأن البيان الختامي أشار إلى استمرار المفاوضات بالطريقة ذاتها وتحت الرعاية الأمريكية" .
وأضافت " نحن طالبنا ونطالب بوقف هذه الطريقة من المفاوضات ونقل ملف الصراع الفلسطيني إلى الأمم المتحدة" . وقالت "صحيح أن البيان أشار إلى استمرار المفاوضات وفق شروط الالتزام بالرابع من حزيران والقدس وغيره من المطالب الفلسطينية، لكنه أبقى على التفرد الأمريكي في رعاية هذه المفاوضات".

تأكيد لبناني فلسطيني على حق العودة

عقد في السراي الحكومي في بيروت، أمس، اجتماع موسع دعا إليه رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني، الوزير السابق حسن منيمنة، ضم ممثلي الفصائل الفلسطينية، لبحث كيفية التعاون على مستويات عدة، ومناقشة اقتراحات لحلول وآليات لمختلف الإشكاليات التي تمس بالعلاقات اللبنانية - الفلسطينية في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها لبنان في هذه الفترة .
وتناول البحث التأكيد على حق العودة ورفض التوطين وكذلك الأولويات الحياتية للاجئين الفلسطينيين والجهود الآيلة إلى الحفاظ على الحالة الفلسطينية خارج دائرة التجاذب السياسي . وبحث المجتمعون في أوضاع المخيمات وتأثير الأزمة السورية فيها من النواحي الحياتية والصحية والبيئية والتعليمية، واتفق الجميع على ضرورة الحفاظ على قنوات التواصل وحصر الملف الفلسطيني بجهة واحدة تتولى معالجة كافة الشؤون المتعلقة بالوجود الفلسطيني في لبنان لدرء أي خطر من شأنه التأثير في أمن واستقرار لبنان .

تراجع كيري عن تصريحاته ضد العدو

تراجع كيري عن تصريحاته السابقة اليوم عندما كان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أبلغ أمس مجموعة من كبار المسؤولين الدوليين أن "إسرائيل" "قد" تصبح "دولة فصل عنصري" في حال لم تتوصل إلى السلام قريباً مع الفلسطينيين كما أورد موقع إخباري أمريكي .
وأدلى كيري بهذه التصريحات خلال اجتماع مغلق مع اللجنة الثلاثية النافذة، الجمعة، كما أورد موقع "ذي ديلي بيست" الاحد . وأورد الموقع أن مصدراً خلال الاجتماع أرسل إليهم التسجيلات التي تتضمن أقوال كيري . وقال كيري بحسب "ديلي بيست"، إن "حل الدولتين يجب التأكيد عليه على أنه البديل الوحيد الواقعي . لأن دولة أحادية سينتهي بها الأمر أن تصبح إما دولة فصل عنصري مع مواطنين من الدرجة الثانية أو دولة تدمر قدرة "إسرائيل" على أن تكون دولة يهودية" . وأضاف كما نقل عنه الموقع "حين يصبح هذا الإطار واضحاً في الأذهان، فانه عبر هذه الحقيقة التي هي الأساس يمكن فهم مدى أهمية الوصول إلى حل الدولتين" . وقال الموقع الإخباري إن الاجتماع ضم مسؤولين كباراً وخبراء من الولايات المتحدة وغرب أوروبا وروسيا واليابان .
وفيما امتنع كيري والرئيس الأمريكي باراك أوباما عن استخدام هذا التعبير أثناء الحديث عن النزاع "الإسرائيلي"-الفلسطيني، فان الرئيس السابق جيمي كارتر (1977-1981) عنون كتاباً أصدره عام 2006 حول هذا الموضوع "فلسطين: السلام وليس الفصل العنصري" .
واعتبر كيري أن عملية السلام لم تمت . وقال إن "التقارير عن انتهاء عملية السلام أسيء فهمها والحديث عنها . وحتى الآن وقد وصلنا إلى أوقات مواجهة واضحة وجمود، لكن ذلك لا يدفعني لإعلانها منتهية" .
في الأثناء، أقر المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية، الليلة قبل الماضية، في ختام اجتماع عقده في رام الله بالضفة المحتلة خطة لمواصلة الانضمام إلى منظمات الأمم المتحدة والاتفاقيات والمعاهدات الدولية، وعددها حوالي 60 منظمة واتفاقية . وقال المجلس في بيان ختامي "يؤكد المجلس على ضرورة مواصلة القيادة الفلسطينية الانضمام إلى منظمات الأمم المتحدة والاتفاقيات والمعاهدات الدولية وفق الخطة الفلسطينية التي تم اعتمادها" . وأضاف البيان الذي تلاه أمام المجلس عضو القيادة الفلسطينية بسام الصالحي وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن المجلس يرفض "كل التهديدات والابتزاز الذي تمارسه "إسرائيل" ضد المصالحة الفلسطينية والحملة التي تقوم بها ضد اتفاق المصالحة، محملاً إياها "المسؤولية الكاملة عن إفشال الجهود الدولية والأمريكية للتوصل إلى تسوية .
وأكد البيان أن "إنجاز الاتفاق على حدود عام 1967 لدولة فلسطين خلال ثلاثة اشهر مقدمة لبحث أية قضايا أخرى بما فيها الأمن للتوصل إلى معاهدة سلام مع "إسرائيل"" .
ورفض المجلس "أي اتفاق إطار لا يتضمن حدود عام 1967 وقرارات الشرعية الدولية"، مشدداً على "عدم شرعية الاستيطان وضم القدس" . كما شدد على "التمسك بإنهاء الاحتلال بصورة شاملة عن حدود عام 1967" . وقرر أيضاً "التوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن لرفض الاستيطان وتهويد القدس والإجراءات ضد المسجد الأقصى واستصدار قرار لفرض عقوبات على الشركات الداعمة للاستيطان وتهويد القدس" . كذلك أكد المجلس "أهمية إعادة بناء العملية السياسية من خلال مجلس الأمن أو عقد مؤتمر دولي للسلام بما يقود إلى تنفيذ قرارات الأمم المتحدة بوقف استمرار تلاعب "إسرائيل" بالمجتمع الدولي وبكل مساعي السلام" .
وشدد المجلس كذلك على "ضرورة تحمل "إسرائيل" لمسؤولياتها السياسية والقانونية كافة التي تترتب عليها وفق اتفاقيات جنيف الأربع وتقع عليها مسؤوليتها"، مؤكداً رفضه الاعتراف بيهودية "إسرائيل" . وأعرب المجلس من ناحية أخرى عن "استغرابه من الموقف الأمريكي من المصالحة الفلسطينية"، داعياً واشنطن إلى "التوقف عن استخدام المعايير المزدوجة" .


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 51 / 574389

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع منوعات   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010