السبت 26 نيسان (أبريل) 2014

نتنياهو يطالب السلطة بالتراجع وتنقلات في جيش العدو

السبت 26 نيسان (أبريل) 2014

قال رئيس وزراء حكومة الكيان بنيامين نتنياهو أمس، ان اتفاق المصالحة بين السلطة الفلسطينية وحركة (حماس) يقتل عملية التسوية وقال ان الفرصة مازالت متاحة للتراجع، فيما رحب الاتحاد الأوروبي بالاتفاق، واعتبر الرئيس الأمريكي باراك أوباما ان الاتفاق "غير مفيد"، في حين ذكرت وسائل اعلام "إسرائيلية" ان "إسرائيل" غاضبة مما وصفته رد الفعل الأمريكي "الضعيف" من وجهة نظرها .
وذكر نتنياهو في تصريحات نقلتها الإذاعة "الإسرائيلية" ان الفرصة مازالت متاحة أمام الرئيس عباس للتراجع عن تحالفه مع "حماس" . وأبدى "استعداد "إسرائيل" لإجراء مفاوضات حقيقية مع الفلسطينيين"، مؤكدا "انه لن يتفاوض أبدا مع حكومة فلسطينية مدعومة من منظمة ملتزمة بإبادة "إسرائيل"" على حد تعبيره . وأعرب عن اعتقاده "بأنه في حال جرى تنفيذ اتفاق المصالحة هذه مع "حماس" فإنه سيعني أن عملية التسوية سوف تتراجع إلى الخلف" .
وكان وزير الخارجية الامريكي جون كيري قد حث الخميس القادة الفلسطينيين و"الإسرائيليين" على العمل بالتوصل إلى تسويات، وأبلغ كيري الرئيس عباس، خلال اتصال هاتفي، شعوره ب"خيبة الأمل" إزاء إعلان المصالحة بين حركتي فتح وحماس . وقال "لن نتخلى أبداً عن آمالنا وتعهدنا بمحاولة التوصل إلى تسوية . ونعتقد انه السبيل الوحيد لكن في الوقت الراهن الوضع وصل حقيقة إلى مستوى بالغ الصعوبة وعلى القادة أنفسهم اتخاذ قرارات" .
ومن جهته، أكد أوباما أن إدارته لن تتخلى عن الجهود التي يقودها وزير الخارجية جون كيري لإحياء عملية التسوية المتعثرة بين الجانبين رغم وصولها إلى طريق مسدود .
وأعرب مكتب نتنياهو، ووزراء "إسرائيليون" عن غضبهم مما وصفوه برد الفعل الأمريكي "الضعيف" على المصالحة الفلسطينية . وقالت صحيفة "إسرائيل اليوم" المقربة من نتنياهو، إن الغضب "الإسرائيلي" نابع من أن الإدارة الأمريكية "لم ترد بالقوة المناسبة على الوحدة بين فتح وحماس"، وأن نتنياهو طالب وزير الخارجية الأمريكي بأن توضح واشنطن أن المصالحة "ليست شرعية" . كذلك نقلت صحيفة "هآرتس" عن موظف "إسرائيلي" قوله "نتوقع تصريحاً أمريكياً أكثر حزماً، وعلى الأمريكيين أن يوضحوا لعباس أنه يحظر عليه التواصل مع حماس" .
وبالمقابل، أبدت وزارة الخارجية الروسية أسفها لقرار "إسرائيل" وقف المفاوضات مع الفلسطينيين . وقال بيان صادر أمس، عن وزارة الخارجية الروسية، إنها لا تستطيع إلا أن تبدي الأسف والاستغراب من قرار الحكومة "الإسرائيلية" . وأشادت الصين باتفاق المصالحة الفلسطينية الذي ينهي انقساما داخليا استمر سبعة أعوام، وقالت إنه سيبني التضامن الفلسطيني الداخلي . ورحبت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون باتفاق المصالحة واعتبرته "خطوة مهمة" تساعد على دفع المفاوضات والتوصل إلى حل الدولتين . وأعلنت الأمم المتحدة أنها تدعم المصالحة الفلسطينية بشرط ان تحترم الالتزامات السابقة التي قطعتها منظمة التحرير الفلسطينية لجهة الاعتراف ب"إسرائيل" ونبذ العنف .
كما أجرى رئيس أركان جيش الاحتلال "الإسرائيلي" بيني غانتس تعيينات جديدة في إطار تدوير مناصب في قيادة جيش الاحتلال . وذكرت وسائل إعلام "إسرائيلية"، أمس، أنه تقرر ترقية العميد هارتسي هليفي إلى رتبة لواء وتعيينه رئيساً لشعبة الاستخبارات العسكرية (أمان) خلفاً لرئيس الشعبة الحالي اللواء أفيف كوخافي، الذي سيتولى قيادة الجبهة الشمالية . ويتولى هليفي (47 عاماً) منصب قائد كلية القيادة والأركان، وكان قد تولى عدة مناصب عسكرية أبرزها قائد وحدة كوماندوس النخبة "سرية هيئة الأركان العامة"، وقائد لواء المظليين .


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 0 / 15537

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع أخبار  متابعة نشاط الموقع أخبار العدو   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للموقف- تشرين ثاني -2010