الأحد 9 أيلول (سبتمبر) 2012

درس روائي سياسي من يوغسلافيا

الأحد 9 أيلول (سبتمبر) 2012 par د. موفق محادين

عديدة هي البلدان والأمم التي تشبهنا وتختلف عنا في الوقت نفسه: تشبهنا من حيث الحالة ما قبل الوحدة القومية وتختلف من حيث نجاحها في انجاز دولتها القومية.. الصين، فيتنام، الهند، المانيا، ايطاليا.

فقد كانت مقسمة الى عشرات الكيانات والهويات العابرة قبل ان تتجاوز كل ذلك عبر حروب وثورات دامية مع القوى الانعزالية والمستعمرين الذين يدعمونها، بيد ان اقرب الحالات المعاصرة لنا هي يوغسلافيا التي عاشت تجربة الاتحاد قبل ان يتمكن المستعمرون من تمزيقها مجدداً..
ومن بين الكتابات التي تابعت هذه الحالة على مدار القرنين السابقين، أعود الى رواية «جسر على نهر ادرنيا» وعمل أمين معلوف الشهير «الهويات القاتلة»، وهما على صلة شديدة بهذا الاختيار..

في الرواية الأولى، طفلان ارثوذكسيان صربيان يختطفان مبكراً ويعيشان ظروفاً مختلفة، فيصبح احدهما نجماً «كاثوليكيا»، في إمبراطورية النمسا، ويصبح الثاني نجماً عسكرياً لامعاً في الإمبراطورية العثمانية ويشتبكان معاً..

وفي العمل الثاني يلاحظ معلوف تصدعاً سيكولوجياً عميقاً على أساس مذهبي أيضاً على إيقاع الانفجار اليوغسلافي.

وفي المرتين يدفع الصرب ثمناً مكلفاً لحروب الآخرين ناجماً في الأساس عن الجغرافيا السياسية الحساسة في قلب أوروبا كما على تخوم البلقان وخطوط الطرق والتصدع بين روسيا وقوى الاستعمار القديم والجديد.

وهنا هل يختلف حالنا، نحن العرب عن مصير الصرب اليوغسلافي، الم ننقسم اليوم كما الأمس بين وريثة الإمبراطورية النمساوية «بريطانيا وفرنسا ثم أمريكا» وبين الإمبراطورية العثمانية حيث اختار اردوغان مقراً له قصراً عثمانياً سابقاً.

أين هويتنا القومية العربية من هويات عثمانية وليبرالية أوروبية وأمريكية، ولماذا كل هذا التكالب العثماني - الأوروبي - الأمريكي علينا ومنعنا من استعادة هذه الهوية تاركين لنا الهويات القاتلة: المذاهب أو الكيانية الإقليمية او الانخراط في ثقافة العولمة الرأسمالية المتوحشة..

فإذا ما سأل أحدكم، ما العمل نذكره بالأمم التي استشهدت بها في مطلع هذا المقال، ورفضت وقاومت الهويات القاتلة ولم تتنازل عن حقها في توحيد كل شبر قومي من وطنها التاريخي.


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 42 / 582281

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع أقلام في الموقف   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010