الأحد 22 نيسان (أبريل) 2012

معركة الأسرى مع التعتيم

الأحد 22 نيسان (أبريل) 2012 par حسام كنفاني

الأسرى الفلسطينيون يقتربون من اختتام أسبوعهم الأول من الإضراب عن الطعام في معركة أرادوها انتفاضة في وجه السجّان وتعسفه. لكن المعركة لا تبدو كما أرادها أصحابها في ظل ما يشبه التعتيم المقصود على أخبارها وتطوراتها. من بعد يوم الإعلان عن الإضراب لم يعد أحد يقرأ في وكالات الأنباء الأجنبية ولا في غالبية الصحف العربية متابعة للقضية التي كان من المفترض أن تأخذ الحيز الأكبر من الاهتمام الفلسطيني.

من المقصّر في هذا المجال؟ سؤال لا بد أن يطرح، من دون الاكتفاء بتوجيه أصابع الاتهام إلى سلطات الاحتلال «الإسرائيلي» وقواتها. فأن يأتي الأمر من هؤلاء غير مستغرب، بل ومتوقع في ظل الإجراءات التعسفية لقوات الاحتلال، وهي سبق أن عمدت إلى مثل هذه الممارسات في حالات الشيخ خضر عدنان وهناء الشلبي، لكنها لم تفلح بسبب الزخم الإخباري الذي عمد الفلسطينيون إلى بثه في فترة إضراب الأسيرين عن الطعام، وهو ما دفع الإعلام الغربي إلى إبداء الاهتمام بالقضية، ولو في وقت متأخر.

اليوم لا نرى مثل هذا الزخم في إضراب أكثر من 1200 أسير عن الطعام، لا في الإعلام العربي ولا في نظيره الغربي، بل على العكس، يبدو أن الاهتمام الذي رافق انطلاق الإضراب سقط مع اليوم الأول، لتدخل القضية في روتين لا يعيشه إلا أصحابه وأهاليهم الذين يتابعون منذ سنوات بشغف قطرات من أخبار أبنائهم الأسرى في سجون قوات الاحتلال.

القضية أكبر من مجرد اهتمام بإطلاق الإضراب، فيومياته لا بد أن تكون على صدر الصفحات وعناوين الوسائل الإعلامية في فلسطين وخارجها، هذا في حال أريد لهذا الإضراب أن يأخذ المدى الذي تحقق لخضر عدنان وهناء الشلبي.

لا شك أن الدور «الإسرائيلي» موجود في التعتيم، لكن أين دور وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية التي لم تأخذ تحرك الحركة الأسيرة على محمل الجد بعد، ولم تفلح في إيصال صوت «الأمعاء الخاوية» بعد. الوقت لم يفت، والحركة لا تزال في بدايتها وهي مقبلة لا شك على مزيد من التصعيد لكنها بحاجة إلى مساندة قوية لإيصال الصوت المؤثّر. مساندة من الداخل بعيداً عن الانقسام الذي كان من الممكن أن يهدد الإضراب برمته في ظل الخلافات على الأولويات والمواعيد، ودعم من الخارج العربي الذي تشتته الاهتمامات، حتى غدت فلسطين وقضيتها في آخر الصف.

ألا يستحق الشعب الفلسطيني وطليعته المناضلة في سجون الاحتلال دعماً واضحاً وواسعاً من سلطته، ومن أمته يتناسب مع التضحيات التي يقدمها السجناء في معركة التحدي التي يخوضونها ضد السجان والجلاد والمحتل؟


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 0 / 7639

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع أرشيف  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع أقلام في الموقف   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للموقف- تشرين ثاني -2010