الجمعة 14 تشرين الأول (أكتوبر) 2011

أصحيحٌ أن السامر في الحيِّ قد انفضّ..؟

الجمعة 14 تشرين الأول (أكتوبر) 2011 par د. ربحي حلوم

زلزِلْ يا إعصارَ الأرض

أينع يا برعُمَنا الغضّ

أورق يا غصن شجيرتنا

فالبعضُ

يراهنُ أن السامر في الحي قـد انفضّ

وأن ربيعَ الغضبِ الهادرِ في أمتنا

قد أَجدَبَ واحدودَبَ ظهرُ الماردِ حتى انهدّ

أصحيحٌ أن الغضبَ العارمَ لن يشتدَ

مهلاً مهلاً يا الباغين

فصحرائي العطشى غمرتها أمواه الأمطار

وباتت تزخر بالثورات

وبالخيرات

وغنت في أفنان الأرض الحبلى - مُؤْذنةً للكونِ - الأطيارُ

بأن الأرض

سـينبتُ فيها الزرعُ

ويَعْمُـرُ فيها الضَّرع

ويُزهر فيها النُّوّارُ

ويعبقُ فيها عطرُ الأزهارِ

وسوف تَفَجَّرُ في القيعان وفي الوديان

وحول ضفاف الأنهارِ

ينابيعٌ تتراقصُ فيها أشجارُ الدفلى

وتًبدّدُ عتمتها الأنوار

وإن الفجرَ سيَطلُعِ من أرحامٍ رَوَّتـْها شلالاتُ الدمِّ الراعفِ

بين شفاه جراحات الشهداء الأبرار

فاعقد عزمـَك يا شعبي الجبارُ

اعقـد عزمَك

وانظر كيف يعانق ذاك النذلُ الغاصبُ خُنَّعَ قومِك..؟

فارفعْ رايةَ حُلْمِكَ

واخلع نعْلك من قدميكَ

لتصفعَ كالزيديِّ

جباهَ التُّبَّعِ من جُلَساءِ الغاصبِ خصمِك

زَلْزِلْ...زلزِلْ يا ذا الرعدُ

وقُـلْ للكونِ: بأنّ الرُّبْعَ الخالي

والنقبَ الممتَدَّ

...إلى سيناءَ

وأن رمال الكثبان المقفِـرةِ الجدباءِ

الممتدةِ في طولِ الصحراءِ وعرضِ الصحراءِ

العطشى في تعزٍ والبحرينِ ونجدٍ والأنبارِ

وفي صنعاءَ وفي بنزرتٍ والشهباءَ وفي سيناء:

اخضوضَرَ فيها العشبُ وأزهَرَ فيها النُوّارُ

وأضحت غاباتٍ ملأى بالأشجارِ وبالآسادِ الثوّارالأحرارِ

امتدَّ الشجرُ الباسقُ فيها للجوزاءِ

وخطّتْ سِفراً في فِـقْهِ الثورات

يُلقِّنُ درساً في التاريخِ لكلِّ الآذان الصمّاءِ

وكلِّ شعوبِ الأرضِ المقهورة

إخلع نعلَكَ من قدميكَ

وحلِّق فوق بساط الريح الزاهي بجناحيك

وقل للكونِ : بأن رمال الصحراء المغبرّةِ

أضحت موطنَ أُسْدٍ تزأرُ في الأفياء وفي الغاباتْ

في هدأة ليل بدّدهِ الفجرُ الطالعُ من رحِمِ العتماتْ

فازأرْ يا جيل النكباتِ

ويا جيلَ النكساتِ

ويا جيل العثرات

ازأرْ

يا من لم تُذعـن للرُكَّعِ أتباعِ العُزّى واللاتِ

ومن عَلَّمْتَ شعوب الأرض فنون الثوراتِ

ولم تأخذْكَ العزّةُ بالإثمِ

سلاماً..فاعبُر باب التاريخ وبَشِرْ

بربيعٍ أخضرَ آتٍ آت

وأُفولٍ لعهود الأنظمة الباغية

الملأى بالردّات

وبإشراقةِ صُبحٍ يتحققُ فيه الوعدُ بيوم الوعد

زلزلْ..زلزلْ يا ذا الرعد

واحملْ سُحُبَ الغيثِ الدكناءَ

على كتفيكَ وفي كفّـيْكَ وقل لتخوم الغيم

السابحِ في الأجواء

وقلْ للبرقِ وللأنواء

وعصفِ الريحِ :

أطيحي

بالأنـذالِ التُّبَّعِ والأزلامِ الأقزامِ

وبالسفن المقطورةِ خلف أساطيل الأعداءِ وبالأعداء

زلزلْ يا ذا الرعد

وقل للغيثِ اهطل في الوديانِ وفي القيعانِ

وفي صحراء الأمس الجرداء

وفَـجِّر في بطن الأرضِ ينابيع الماء

ليورقَ في صحراء العرب المقهورين

ربيعُ الثورات المخضوضل بالدمِّ

من الجرحِ النازف

هــاهو ذا يشتدُّ ويمتدُّ الغصن الوارفُ

حتى يعبق منه شذى الحرية

في كل الأمصارِ وكلِّ الأقطار

لينهل منه الأبناءُ

وأبناءُ الأبناء

كؤوس العزة والمجد

فروِّ الأرض

لكي يشتدَّ الغصن الغضُّ ويمتدّ

* * *


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 35 / 574135

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع أعمدة الموقف  متابعة نشاط الموقع ربحي حلوم   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010