الأربعاء 24 آب (أغسطس) 2011

«الجرذان» وعزلة الجنرال

الأربعاء 24 آب (أغسطس) 2011 par يوسف أبو لوز

«الجرذان» تزحف إلى القلاع المغلقة .. تملأ الشوارع والساحات، تدهم المدينة من البر ومن البحر، «جرذان» ليست جائعة ولا خائفة، خرجت من مزرعة الجنرال نحو قلعة الجنرال الذي فَقَدَ صوته وصورته من كثرة الظهور بجلباب فضفاض، ولسان خطابي سريع الإيقاع.

المذيعة التلفزيونية التي خرجت مكتملة الولادة من ثقافة الكتاب الأخضر فَقَدتْ أعصابها وصوّبت، من شاشة التلفزيون مسدسها إلى وجوه المشاهدين المشدوهين من عصبية المرأة وقوّتها الأنثوية، وهي تقبض على المسدس الذي أعطى لنشرة الأخبار بلاغة الدم ومن دون أي أخطاء في اللغة العربية التي صحّحّها عمر المختار بدمه قبل عشرات السنوات، ولم يكن يعرف يومها أن الإنسان يمكن أن يتحوّل إلى «جرذ» على يد «الأخ العقيد» الذي أخذت عقدته تنحل خيطاً فخيطاً، غرزة فغرزة، وزنقة وراء زنقة.

ماذا فعلت أيتها «الجرذان»؟ .. يتساءل الجنرال وهو يتنهّد حائراً ومضطرباً تحت وطأة ذعره الذي يخبئه تحت نظارته السوداء وثوبه الأخضر.

اختفى رجل العقود الأربعة في خيمة سحرية هذه المرّة، حوله السحرة ومساعدوه الذين فقدوا سواعدهم، وهو يصرخ في اليوم الواحد ثلاث مرات، ولا من مجيب.

نادى بصوته المتحشرج على سكان القرى والمدن والبادية والأرياف، فكان صدى الصوت يرجع إليه وهو يصغي إلى الفراغ.

وحيد، تماماً، هذه المرة، وما أسوأ وحدة رجل كان يتحوّل في مزرعة مزدحمة بالأصوات والصور والتراكيب البشرية التي كان يصوغها على مزاجه وعلى مقاساته ونزوته الحادّة.

الآن، وهو في ذروة هذه العزلة الكئيبة والنهايات الأكثر كآبة ها هو بلا ظل .. جسم بشري كان ممتلئاً بالغرور بلا ظل ولا صوت ولا صورة.

صوره التي ملأت ذاكرة الفوترغراف والرسامين والفنانين العاطلين عن العمل أُنزلت من على الجدران وطُرحت في الشوارع والممرات .. صور وبقية ظلال وكومة من الأوسمة والنياشين تركض فوقها «الجرذان» وتعبر سريعة إلى الهواء الخالي من الكبريت والكربون.

الصورة معكوسة تماماً الآن في بلاد عمر المختار .. فالجنرال يتدبر أمره للفرار، ولكن إلى أين؟ فالشعب الثائر في كل مكان عند الموانئ والحدود .. عند الماء والصحراء، ومن دار إلى دار .. من زنقة إلى زنقة.

الإنسان لا يمكن أن يتحوّل إلى جرذ إلاّ في خيال رجل مريض.


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 21 / 574135

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع أقلام في الموقف   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010