الثلاثاء 15 شباط (فبراير) 2011

رحيل طاغية ونشوة أمة

الثلاثاء 15 شباط (فبراير) 2011 par د. محمد صالح المسفر

كنت دائما من الذين يدافعون عن مصر الكنانة الشعب والجيش والثقافة، كنت من الذين يدحضون حجج القائلين بأن " مصر لمن غلب " كنت أرفض وما انفككت أرفض القول بأن شعب مصر خنوع، كنت أقول في كل منتدى وفي كل محفل إن طبيعة الشعب المصري كطبيعة نهر النيل يمتاز بالهدوء وينساب في مجراه دون أمواج، لكنه إذا غضب هذا النهر العظيم فإنه يصبح طوفانا يجتاح القرى والمدن، كذلك هي طبيعة شعب الكنانة هادئ سهل الانقياد عاطفي لكنه عند الغضب طوفان يطيح بكل من في سبيله، وفعلا غضب عام 1952 وأسقط نظام الفساد، وغضب عام 1956 ودحر العدوان الثلاثي، وغضب عام 1967 وألقى بقياداته العسكرية (قادة الهزيمة) الفاسدة غياهب السجون، وأعاد اعتباره في عام 1973 فيما يعرف بحربي الاستنزاف والعبور لقد بقي هذا الشعب العظيم ثلاثين عاما بين الأمل والترجي أن يصلح الله حال قياداته بزعامة حسني مبارك الذي يوعد بالإصلاح ويخلف كل وعوده طيلة تلك المدة.

(2)

في عهد مبارك المخلوع تردى حال مصر داخليا وخارجيا إلا مع بني إسرائيل الذي أصبح الحارس الأمين على أمن إسرائيل. في الداخل 40 % من الشعب تحت خط الفقر، وعم الفساد الإداري، وشاع نظام الرشوة بين الناس، وعم فساد الذمم، ولوثت الزراعة والثروة الحيوانية بأسمدة صهيونية مستوردة، وبيع الغاز والبترول على عدو مصر الأول إسرائيل بأبخس الأثمان، وهيمن 2 % من الشعب على ثروات البلاد، دب الفساد في القضاء والتعليم وفي كل مرافق الحياة.
في المجال الخارجي عربيا ودوليا: في عهد الرئيس المخلوع، عربيا: غزت إسرائيل لبنان في مطلع ثمانينيات القرن الماضي، وحارب الوحدة اليمنية عام 1994، وبرر للجيش الإثيوبي غزو الصومال، وفي عهده دخل بلاد العرب عام 1991 أكثر من ثلاثين جيشا من كل القارات بهدف تدمير العراق بكل معنى كلمة التدمير، وتم احتلال العراق عام 2003 بعد حصار شديد، وتم انفصال جنوب السودان عن شماله هذا العام، بمعنى آخر أفقد نظام حسني مصر دورها التاريخي وجعل الكثير من أفراد شعب مصر يركبون البحار مغامرين بحثا عن حياة أفضل ورزقا أوسع علما بأن مصر بها كل الخير.

أما في المجال الدولي فأصبحت مكانة مصر في إفريقيا أقل أهمية من جمهورية تشاد بعد ما كانت المثل الأعلى لكل تطلعات شعوب القارة الإفريقية، وفي أمريكا اللاتينية لا ذكر لمصر بعد ما كانت الإيحاء لكل ثورات تلك المنطقة من العالم، في الولايات المتحدة الأمريكية فإن مكانتها ليست أكثر من الحامي لأمن إسرائيل ويتم التعامل مع مصر من ذلك المنطلق.

(3)

شكرا لأصحاب ثورة 25 يناير ومناصريهم من الشعب المصري على جهادهم، وإصرارهم على تحرير مصر من حكم البغي والإذلال، لقد انتشينا بثورتهم بعد أن كاد اليأس يحيط بنا، لقد ضربوا أروع الأمثال في جهادهم، فلم يحرق علم أي دولة من الدول المساندة لنظام الظلام (حسني) ولم تحرق صورة لزعيم أي دولة ولم ترفع شعارات معادية لأي دولة، أو لزعيم من أبطال مصر التاريخيين كانت شعاراتهم وهتافاتهم محددة بسقوط النظام ورحيله عن إدارة البلاد وإلغاء كل ما سطره من لوائح وقوانين لأنها كتبت في عهد فاسد ظالم دكتاتور.

(4)

تحققت معظم مطالب ثوار مصر العظيمة، لكني أخشى من الالتفاف على ما تحقق فوزارة أحمد شفيق تشكلت في رحم النظام المخلوع، وهي باطلة وغير شرعية ووزير الداخلية فيها من أصحاب " موقعة الحمير والبغال " في ميدان التحرير، ولا استبعد أنه في ظل حماية وزير المالية ومحافظ البنك المركزي ووزير الاقتصاد في الوزارة الراهنة أن يكونوا تستروا على تهريب أموال طائلة لبعض القيادات السابقة إلى خارج الحدود، وأخشى أن تكون إلى دول خليجية حيث لا رقابة دولية ولا حماية لثروات وأموال الشعوب المنهوبة في هذا الفضاء الخليجي. هذه الوزارة (أحمد شفيق) واستجابة لمطالب ثوار 25 يناير يجب إقالتها واستبدالها بحكومة انتقالية تتشكل من خارج دائرة النظام المخلوع. إن خشيتي من الالتفاف على الثورة الطاهرة أن يعود اللواء عمر سليمان المخلوع مع صاحبه مبارك إلى دائرة الضوء مرة أخرى وفي منصب رفيع تحت ذريعة أنه مرغوب إسرائيليا وأمريكيا وعند مكاتب المخابرات في كثير من الدول العربية والأوروبية. هذا تذكير لثوار 25 يناير، فاحذروا الالتفاف على إنجازاتكم المباركة.

آخر الدعاء: يا رب لا تجعل على أرضنا العربية من الحكام الفاسدين الظالمين الطغاة ديارا. يا رب أرنا فيهم عجائب قدرتك فإنهم لا يعجزونك. يا رب احفظ مصر من كل مكروه لتحمي العرب من كل أشرار الأرض.


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 48 / 565325

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع أقلام في الموقف   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010