السبت 1 كانون الثاني (يناير) 2011

التعداد الحقيقي لفلسطيني البرازيل

السبت 1 كانون الثاني (يناير) 2011 par جادالله صفا

يوم امس الخميس اظهر تقرير احصائي فلسطيني بأن عـدد الفلسطينيين فـي العالم يبلغ حوالي 11 مليونا، منهم 4.1 مليون فـي الأراضي الفلسطينية، و1.4 مليون فلسطيني في إسرائيل، وما يقارب 5 مليون في الدول العربية ونحو 600 ألف في الدول الأجنبية، وقالت القائم بأعمال رئيس الإحصاء الفلسطيني علا عوض، في بيان تلقت يونايتد برس انترناشونال نسخة، إن عدد السكان في نهاية عام 2010 في الأراضي الفلسطينية يقدر ب 4.1 مليون فلسطيني منهم 2.5 مليون في الضفة الغربية و1.6 مليون في قطاع غزة.

ومن خلال نشرة الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني نهابة عام 2009 تؤكد علا عوض بان الشعب الفلسطيني وصل تعداده الى 10.9 مليون فلسطين بالداخل والشتات ويذكر المركز من خلال تقريره:

ان مجموع الشعب العربي الفلسطيني قد وصل الى (4566153) فلسطينياً في عام 1981، ارتفع الى (5630610) في عام 1990، وتبعاً لمعدلات النمو السائدة بين الشعب الفلسطيني والبالغة في خلال الفترة (1990-2005) حوالي (3.5) في المائة، فإن مجموع الشعب الفلسطيني قد وصل الى (7389154) في عام 1998، ثم الى (7647774) فلسطينياً في عام 1999، وتم تقدير المجموع في عام 2005 بنحو (9.5) مليون فلسطيني.

من خلال هذه التقارير الصادرة عن مؤسسة رسمية فلسطينية وحكومية، فانها تفند كل الادعاءات التي استخدمت بالماضي وما زالت والتي تقول بان الجالية الفلسطينية باميركا اللاتينية هي اكبر من هذه الاعداد المذكورة والصادرة عن المركز، السفيرة الفلسطينية بتشيلي مي كيلة تقول بكلمتها امام مؤتمر فياراب المنعقد خلال النصف الاول من شهر تشرين الثاني بالاورغواي ان تعداد الجالية الفلسطينية بتشيلي يصل الى 370 الف فلسطيني، كما صرح السفير الفلسطيني بالبرازيل خلال شهر اذار لوسائل الاعلام الفلسطينية اثناء تواجده بالضفة بان تعداد الجالية الفلسطينية بالبرازيل يصل الى 40 الف فلسطيني، وهو نفس الرقم المستخدم عام 1980 وعام 1990 وعام 2000 والان نهاية عام 2010، ليقولو ان الجالية لم يطرأ عليها زيادة.

احد المسؤولين الفلسطينين بالقارة والذي على علاقة مباشرة مع السلطة الفلسطينية ودوائر المنظمة، والذي طالب بعدم ذكر اسمه، يقول ان الارقام التي يتم ذكرها عن تعداد الجالية الفلسطينية، هي ليست حقيقية، وانما لمحاولة مكاسب سياسية من الدولة التي يتواجد بها جالية فلسطينية، والسؤال الذي يبقى عالقا لماذا تم تضخيم هذه الاعداد على مدار ما يزيد على ثلاثين عاما فلسطينيا بالشأن الداخلي الفلسطيني؟

قمت بانتقاء عينات عشوائية لتجمعات فلسطينية وعائلية، لاجراء مقارنة بين تعداد الجالية عام 1980 وعام 2010، حيث احد العائلات الفلسطينية والتي تقيم ببورتو اليغري كان عدد افرادها عام 1980 قد وصل ال 35 فردا، واليوم تجاوز عددهم ال 60 فردا، اما عائلة اخرى بمدينة كورمبا ولاية ماطو غروسو فقد ارتفع عدد افراد العائلة الى 63 فردا بعد ان كانوا 28 فردا عام 1980، وبمدينة كورمبا التي وصلت زيادة الجالية الفلسطينية بها خلال ثلاثين عام الى ما يزيد على 90%، اما العاصمة برازيليا فقد ارتفع عدد الجالية بها تقريبا الى الضعف خلال الثلاثين عاما الاخيرة، كل هذه المعلومات تؤكد ان الارقام التي تم التعامل بها بداية الثمانينات بالبرازيل هي فقط لاجل مكاسب سياسية لطرف فلسطيني، ومن اجل تسمية اكبر عدد ممكن من اعضاء المجلس الوطني الفلسطيني، لذلك اذا اخذنا بعين الاعتبار نسبة الزياد بالشعب الفلسطيني والارقام التي يطرحها الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني، فالارقام التي ذكرت سابقا وما زالت تذكر حتى يومنا هذا هو مبالغ به وعار عن الصحة، لانه لا يعقل ان الجالية الفلسطينية بكولومبيا تعدادها 20 الف فلسطيني على مدار 30 عاما وانه لا يطرأ عليها زيادة، كذلك جالية البرازيل وتشيلي، وتؤكد مصادر موثوقة ومطلعة بتشيلي ان تعداد الجالية الفلسطينية بتشيلي باقصى حدودها هو 60 الف فلسطيني، ومصدر اخر يؤكد بان الجالية الفلسطينية بالبرازيل باقصى حدودها 15 الف فلسطيني، وهذه الارقام اعتقد انها اقرب الى الحقيقة بناء على تقرير الجهاز المركزي للاحصاء الذي يقدر ان تعداد الفلسطينين بالدول الاجنبية يصل الى 600 الف فلسطيني. اما غير ذلك فاذا اخذنا نسبة الزيادة خلال 30 عاما كما يؤكدها الجهاز المركزي بوسط الشعب الفلسطين وتجمعاته، بدون شك سيصل عدد جاليتنا الفلسطيني فوق ال 90 الف فلسطيني، واذا جمعنا الارقام المتداولة بالقارة بان الجالية الفلسطينية بتشيلي 370 والبرازيل 40 والتي يصل مجموعها الى 410، فهذا ياخذنا الى سؤال اخر: هل التجمعات الفلسطينية باوروبا والولايات المتحدة والدول الاخرى من دول اميركا الجنوبية لا يتجاوز ال 190 الف فلسطيني؟

والملفت للنظر بتقرير الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني، بانه لم يقم ولم نسمع مرة واحدة بانه قام باحصاء الفلسطينين بقارة اميركا اللاتينية او البرازيل على وجه الخصوص، فعلى اي المصادر اعتمد المشرفون على المركز في تعداد الفلسطينين بالدول الاجنبية، فاذا كان تعداد الفلسطينين بالدول الاجنبية يصل الى 600 الف فلسطيني تقريبا، فما هو عدد الفلسطينين باوروبا واسيا واستراليا واميركا الشمالية وأميركا الجنوبية كل على حدى، فهل قارة اميركا الجنوبية يصل تعداد الفلسطينين فيها الى 150 الف فلسطيني؟

ان المصداقية بالعمل وبالاخص من المسؤولين والمؤسسات الفلسطينية الحكومية على وجه الدقة وعلى مستوى القارة، من المفترض ان تكون عاملا مساعدا فالانجازات تكون من خلال المصداقية وحشد طاقات الجالية ضمن امكانياتها وليس على اوهام واعداد لا تمت لارض الواقع من قريب ولا من بعيد، فالمركز الفلسطيني جاء باحصائياته على مدار التقريرين الاخيرين ليفند كل الادعاءات التي كانت تضخم من اعداد الجاليات الفلسطينية بالدول الاجنبيه ومنها دول قارة اميركا اللاتينية، عسى ان تكون هذه التقارير مرفقة بمزيد من التفاصيل ومعتمدة وان لا يتم تضخيمها بالقارة، وكم هو ضروري ان تجري ولو لمرة واحدة عملية احصاء للتجمعات الفلسطينية من خلال اشراف السفارات الفلسطينية او مؤسسات الجالية للوقوف امام الحقيقة.


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 104 / 581635

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع أقلام في الموقف   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010