الجمعة 11 كانون الأول (ديسمبر) 2015

التيار يبارك عملية طولكرم ويدعو إلى تشكيل لجان الانتفاضة

الجمعة 11 كانون الأول (ديسمبر) 2015

أصدر تيار المقاومة والتحرير تصريحا صحفيا حيا فيه عملية طولكرم الفدائية ودعا إلى تعزيز خط العمليات الفدائية المصاحب لانتفاضة شبابنا المناضل، وكان التيار قفد اصدر بيانا دعا فيه إلى تشكيل اللجان والبدء بالتحضير للعصيانات المدنية مؤكدا على ضرورة الاستلهام من الانتفاضة الاولى عام 1987 طريقة تشكيل كل اللجان العاملة المساندة بما فيها اللجان النقابية، وفيما يلي نسخة عن البيان والتصريح الذي تلقت الموقف نسخة عنه.

JPEG - 24.4 كيلوبايت

[(تصريح صحفي

مصدر مسؤول:
يبارك تيار المقاومة وقوات العاصفة عملية ‫#‏انتفاضة_التحرير‬ الجديدة أمس في وطننا السليب بمنطقة طولكرم ويحيي أبطالها المجاهدين الفدائيين، ويؤكد أن الانتفاضة بإذن الله ستصل الى كافة مراحلها المنظورة ، وتحقق هدفها بكنس العدو عن ثرى الوطن السليب رغم أنف العدو وحلفه الامبريالي، ولن يضرّها من تخلّف عنها أو كاد لها، وإننا بإذن الله لمنتصرون حتما..

ت.م.ت
قوات العاصفة
فلسطين
10/ كانون الاول/ 2015)]

[(بيان صحفي

توزيع الاعلام المركزي

يا أبناء شعبنا العظيم،
أيها القابضون على جمرة الصمود والعزة والجهاد المقدّس،
يا حرّاس القيامة والمهد والأقصى وخليل الرحمن،

إنها انتفاضة فلذات أكبادنا، وزهرات عقولنا وقلوبنا، تندفع إلى مقارعة العدو بعد أن أدركت أن لا مستقبل ينتظرها إلا بهزيمته ودحره، وأن السنوات العشرين التي مضت واستنزفت من تاريخ مسيرة هذا الشعب العظيم ،قد أنتجت في الطريق الخطأ المزيد من تضييع الحقوق وتمييع المواقف التي لم يستفد منها إلا العدو الصهيوني الذي لم يخف يوما أهدافه بتفريغ الأرض، وهدم المقدسات، والاستيلاء على فلسطيننا كما يتوهم، وإن إعلان راعيه الامبريالي اليوم بشكل واضح لا لبس فيه، تجريم الانتفاضة وفرسانها الميامين من جهة، وشرعنة المستوطنين المستجلبين من جهة أخرى، هو آخر أنواع النواقيس التي يجب أن تدق الأن بقوة، لانخراط كل أبناء شعبنا في هذه الانتفاضة ورفدها وإسنادها بكل غال مهما بلغت التضحيات، حتى ترد على المصير الأسود الذي يحضّره العدو ومستوطنوه ومستعربوه وراعيته الشيطان أمريكا للضفة المحتلة وللقدس الشريف، إننا ندعوكم لاستلام هذه الرسالة وترجمتها فوراً في الميدان بعد أن ظهر تقاعس المؤسسات التي كانت يجب أن تكون في مقدمة هذه الانتفاضة، وبعد أن ظهر تلكؤ القوى عن القيام بدورها المفترض تحت حجج واهية من انقسامات مفضوحة متهالكة، إلى حجج بالية متداعية تتعلق بمحاصصات تشكيل قيادة موحدة تنهض إلى واجبها الذي تخلفات عنه قرابة المائة يوم، إنها لحظة الحقيقة والتي يجب أن نواجهها كشعب في أماكن تواجدنا كافة اليوم وليس غدا، وإننا نؤكد من جديد على ما يلي:

1- إدانة كل أشكال الاتصال بالعدو مهما كانت ذرائعه ومهما كانت تسميته أو اللقاء به أو التواصل معه والالتزام التام بما أعلنته انتفاضة الأشبال والزهرات، بأنها مستمرة حتى كنس العدو عن الضفة والقدس دون قيد أو شرط، وإطلاق الأسرى والمختطفين.

2-الدعوة إلى جعل الانتفاضة يومية وتطعيمها بالعصيان المدني والاعتصامات الميدانية وتشكيل لجان ميدانية ولجان حماية المقاومة ودعم أسر الشهداء والجرحى والمختطفين والمتضررين والمحافظة على مقاطعة خدمات العدو وبضائعه ومقاطعة من يستمر في التعامل التجاري معه.

3- الدعوة إلى تشكيل لجان المرأة ولجان انتفاضية نقابية من كافة نقابات الموظفين العموميين واعتبارها لجان تنسيق لضبط فعاليات الاعتصامات والتجمهرات الميدانية، وبما فيها أئمة المساجد ومسؤولي الوعظ والبلديات والمجالس القروية على غرار تجربة الانتفاضة الاولى عام 1987.

عاشت انتفاضة شعبنا، وعاشت سواعد قوى الانتفاضة البطلة
ت. م .ت
قوات العاصفة
فلسطين
6 كانون أول 2015
‫#‏انتفاضة_التحرير‬)]


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 0 / 15534

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع أخبار  متابعة نشاط الموقع أخبار ألتيار   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للموقف- تشرين ثاني -2010