الأحد 2 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014

معركة القدس تحتاج الأكثر

الأحد 2 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014 par صالح عوض

تقدمت الحركة الصهيونية خطوة جديدة إلى الأمام في‮ ‬معركتها الوجودية على أرض فلسطين،‮ ‬في‮ ‬ظل ظروف إقليمية ودولية مساعدة‮.. ‬فأقدمت قوات الجيش والأمن الإسرائيلي‮ ‬على إغلاق أبواب المسجد الأقصى أمام المصلين،‮ ‬ساعات طويلة،‮ ‬قبل أن تسمح بفتح الأبواب لمن هم أكبر من خمسين عاما‮.. ‬هنا دق ناقوس الخطر بخصوص المسجد الأقصى،‮ ‬حيث‮ ‬يتم من خلال مناورات تطبيع الرأي‮ ‬العام الإسلامي‮ ‬مع ما سيجري‮ ‬فيه من تقسيم مكاني‮ ‬وزماني‮.. ‬فبعد أن بدأ الاستيطان في‮ ‬القدس وإنشاء مستوطنات في‮ ‬محيط بيت المقدس وتم توسيع ما‮ ‬يسمى بالقدس الكبرى وإقامة أحزمة استيطانية لفرض واقع ديمغرافي‮ ‬يغير معالم المدينة المباركة‮..‬

لن‮ ‬يكون سهلا على صانع القرار في‮ ‬المؤسسة الصهيونية أن‮ ‬يتخذ مثل هذه الخطوة لو أنه شعر بأن موقفا عربيا جادا سيقف في‮ ‬وجه إسرائيل‮.. ‬فللأسف الشديد،‮ ‬هناك دول عربية لها علاقات متينة ومتميزة مع إسرائيل لم تقدم إحداها على استدعاء سفيرها،‮ ‬ولا نقول تجييش جيشها لتحرير الأقصى‮.. ‬فلا تركيا ولا مصر ولا الأردن ولا الإمارات وقطر وعمان والبحرين والمغرب وتونس وسواها من الدول ذات العلاقات المتينة مع إسرائيل‮.. ‬وسواها من الدول،‮ ‬لم نسمع منها أي‮ ‬موقف بحجم الاستتفزاز الإسرائيلي‮. ‬فبالأمس القريب عندما أعلنت الحكومة السعودية عن عزمها على إعدام المعارض السعودي‮ ‬الشيعي‮ ‬هبّ‮ ‬حزب الله اللبناني‮ ‬والحوثيون في‮ ‬اليمن وإيران وشيعة البحرين ومنظمات عراقية شيعية‮.. ‬هبّت جميعها إلى التنديد بالقرار ونيتها على اتخاذ خطوات رادعة وعنيفة ضد مصالح المملكة السعودية في‮ ‬كل مكان‮.. ‬إلا أننا لم نسمع من هذه الحركات الثورية أي‮ ‬موقف جاد وعملي‮ ‬تجاه إسرائيل‮.. ‬ولقد مضى‮ ‬يوم الجمعة الذي‮ ‬تبع القرار الإسرائيلي‮ ‬بسلام في‮ ‬كل عواصم العرب،‮ ‬حيث الأحزاب والنخب السياسية والمثقفون والأدباء والفنانون وحيث المكون الاجتماعي‮ ‬لأمة تؤمن بأن المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين‮..‬

لعل الحدث مفيد من جهة أنه‮ ‬يستفز الأمة ويسقط أولئك أصحاب المشاريع الوهمية الجزئية‮.. ‬ويلقم أصحاب الشعارات الطائفية والقومية حجرا‮.. ‬فهاهو العدو محل الإجماع في‮ ‬عداوة الأمة‮ ‬يعلن أن القدس كلها عبرية وأنه وحده من‮ ‬يقرر مصيرها‮..‬

من هنا أصبح لزاما التنبيه أن المطلوب مواقف وأفعال كبيرة بحجم الموضوع‮.. ‬مطلوب مواقف سياسية ومادية الأمر‮ ‬يدعو إلى احتجاجات بالغة ودوي‮ ‬كبير‮ ‬يوقف العدوان الصهيوني‮.. ‬الأمر‮ ‬يحتاج إلى سياسة حازمة تقوم بها الدول العربية في‮ ‬المحافل الدولية لتثبيت الأمر بعدم شرعية ما تقوم به إسرائيل‮.. ‬ومطلوب تجريم إسرائيل والتحرك بغيرة نوعا ما وإلا فإن الكل مدان على تقصيره‮.‬

نحن ندرك أن معتز حجازي‮ ‬هو صاحب الفعل الصواب وأنه هو من اختصر المسافة وأن هذه السبيل هي‮ ‬التي‮ ‬ستوقف المد الاستيطاني‮. ‬وندرك أنه هو،‮ ‬لا سواه،‮ ‬من‮ ‬يمتلك قيمة الرد‮.. ‬ولكن رغم ذلك،‮ ‬فإن المطالبة بمواقف عربية وإسلامية دون ذلك تظل مطالبة مشروعة قبل فوات الأوان‮.. ‬تولانا الله برحمته‮.‬


الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 18 / 580859

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع المقالات  متابعة نشاط الموقع مقالات في الموقف  متابعة نشاط الموقع مشاركات الموقف  متابعة نشاط الموقع صالح عوض   ?    |    titre sites syndiques OPML   ?

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.3 + AHUNTSIC

Creative Commons License

visiteurs en ce moment

"تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010